مواعيد البرامج

شدا فيسبوك

شدا تويتر


نداءات أستغاثة لتدهور الوضع الصحي للسوريين العالقين على الحدود "المغربية-الجزائرية"
معلومات عن المحتوى بتاريخ 17/05/2017 ▪ التعليقات (0)

شدا الحرية - وجه اللاجئون السوريون العالقون على الحدود المغربية ـ الجزائرية، اليوم الثلاثاء، نداء استغاثة للسلطات المغربية والجزائرية، من أجل إسعاف الحالات الصحية الحرجة، وناشدوا المنظمات والهيئات الطبية بالتدخل لإمداد يد المساعدة للمتضررين صحياً،  بعد أن قبعوا في الصحراء شهراً كاملاً.

وأكد "بسام رعد أبو زهير"، أحد العالقين السوريين على الحدود، إن مسنا يبلغ من العمر 65 عاما، فقد وعيه هذا اليوم بعدما سقط على الأرض، ما جعل الأهالي يتخوفون من تعرضه لجلطة دماغية حيث لا زال ملقى على الأرض، وناشد دولة المغرب للتدخل وإنقاذ حياته، بحسب ما نقلت صحيفة "العمق المغربي".

ولازال  55 لاجئ سوري عالقين على الحدود المغربية ـ الجزائرية، بينما يبادل البلدان التهم بشأن المسؤولية عن وصول اللاجئين السوريين إلى الحدود، إذ تتهم المغرب الجزائر بعبور اللاجئين الأراضي الجزائرية لدخول للمغرب، بينما تتهم الجزائر السلطات المغربية بطرد اللاجئين السوريين نحو الجزائر.


اترك تعليقك
التعليق