A PHP Error was encountered

Severity: Notice

Message: Only variable references should be returned by reference

Filename: core/Common.php

Line Number: 257

A PHP Error was encountered

Severity: Warning

Message: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/shadatv/public_html/system/core/Exceptions.php:185)

Filename: libraries/Session.php

Line Number: 672

A PHP Error was encountered

Severity: Warning

Message: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/shadatv/public_html/system/core/Exceptions.php:185)

Filename: libraries/Session.php

Line Number: 672

موقع قناة شدا الحرية

مواعيد البرامج

A PHP Error was encountered

Severity: Warning

Message: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/shadatv/public_html/system/core/Exceptions.php:185)

Filename: libraries/Session.php

Line Number: 672

شدا فيسبوك

شدا تويتر


قرابة ٧٠ آلف نازح سوري جديد في الشمال نتيجة المعارك مع داعش
معلومات عن المحتوى بتاريخ 05/03/2017 ▪ التعليقات (0)

شدا الحرية - قالت الأمم المتحدة أن عدد النازحين السوريين ، الفارين من ويل المعارك التي يشهدها الشمال السوري ، بلغ  66 ألف شخص جراء المعارك الأخيرة ضد داعش.

و كشف تقرير أصدره مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ، أن النازحين فروا من المعارك ، وتوزيعهم نحو 40 ألفا من مدينة الباب وبلدة تادف المجاورة، إضافة إلى 26 ألفا من شرق الباب،

في حين قالت الادارة المدنيية للمليشات الكردية الانفصالية ، التي تقاتل تحت مسمى قوات سوريا الديمقراطية “قسد” ، وتحتل منطقة منبج ، أن عدد النازحين  القادمين من مناطق الاشتباكات ، من ريف الخفسة ومسكنة ودير حافر والقرى الجنوبية لمنبج ، بلغ  قرابة ال 70 الف .

و شهدت بلدات عدة بريف حلب الشرقي، حركة نزوح كبيرة بعد وصول قوات الأسد والميليشيات الشيعية لمناطق قريبة منها، وذلك في سعي قوات الأسد لفتح طريق للتوجه شرقا لمحافظة الرقة، ضمن العملية العسكرية التي تروج عنها للسيطرة على الرقة.

وقال ناشطون إن قرى "جناة السلامة، ام المرا، الحرمل، ام العمد، تل حميس، تل العنز" وغيرها من القرى القريبة من مدينة دير حافر وبلدة المهدوم بريف حلب الشرقي، شهدت حركة نزوح كبيرة من المنطقة، بسبب كثافة القصف الجوي والصاروخي بشتى أنواع الأسلحة، لاسيما بعد سيطرة قوات الأسد على تل حميمية.

ويواجه المدنيون في مناطق الصراع الدائر مرارة التشرد والنزوح يوما بعد يوم، في ظل سعي الأطراف المتصارعة في المنطقة من مختلف التشكيلات سواء كانت نظام الأسد أو قوات قسد أو تنظيم الدولة، حيث أن هؤلاء المدنيين باتوا الخاسر الأكبر في كل معركة وكل عملية عسكرية في أي من مناطقهم.


اترك تعليقك
التعليق